عالم حائز على نوبل يتحدث عن عجز العلم أمام السرطان

انتقد العالم توماس ليندال، الادعاءات التي تفيد بأن الإشعاع والأشعة فوق البنفسجية والمواد الغذائية المسرطنة هي الأسباب الرئيسية للتغيرات الجينية وأمراض السرطان المرتبطة بها.


وقال العالم ليندال الحائز جائزة نوبل في الكيمياء لوكالة “تاس” إن ” الأشعة فوق البنفسجية ليست قادرة على التسبب في ظهور الأورام في الدماغ أو الكبد أو أي عضو آخر في جسم الإنسان، حيث أن 1% فقط من الأورام السرطانية يسببه الأشعاع المؤين”.


وأضاف عالم الكيمياء، أن “ظهور الأورام السرطانية مرتبط بتلف أقسام من الحمض النووي نتيجة تحلل الماء وظهور أشكال الأكسجين العدوانية في الخلايا”.


وتابع “لذلك لا يمكن التغلب على الأمراض السرطانية، بل فقط ابتكار مواد قادرة على تدمير هذه الأورام بفعالية أكبر”.


يذكر أن توماس ليندال تقاسم جائزة نوبل مع عزيز سانجار وبول مودريتش عن بحثهم الموسوم “دراسة آليات استرداد الحمض النووي”. كما أنه دعا إلى التوقف عن وضع حد لمحاربة الكائنات المعدلة وراثيا.

 


الخبر