في زمن قياسي عمل جراحي نوعي بمشفى “الرازي” الحكومي في “حلب”

أجرى فريق طبي في مشفى “الرازي الحكومي بمدينة “حلب” عمل جراحي وصف بأنه نوعي لناحية إنجازه ضمن زمن قياسي وقدره ساعتين ونصف وذلك بأن تم استئصال حنجرة مع تجريف عنق ثنائي الجانب وتصنيع بلعوم وهي من العمليات التي تستغرق وقتاً طويلاً.


ونشرت إدارة المشفى على موقعها على فيسبوك خبراً عن العمل الجراحي الذي أجراه كادر طبي من المشفى ضمن زمن قياسي تفوق فيه على المراكز العالمية التي تجري فيها مثل هذه العمليات.

 العمل الجراحي أجري لمريض في الـ 48 من عمره كان يعاني من بحة صوتية منذ ثلاث سنوات وتبين بالتحاليل أنه مصاب بورم استدعى استئصال الحنجرة حيث قام بالعمل الجراحي فريق طبي مؤلف من الأطباء الاختصاصي “محمود قطاع” بالمشاركة مع الأطباء المقيمين “معاذ الكنج ” و “عبد الحفيظ عابد” و جلال عبد الكريم” و ” رامي رزوق” و “منى الحسون” و”ابراهيم حريق” و “محمد عقاد” و” آلاء منصور” و”سمية هلال” وطبيب التخدير الاختصاصي “معمر فاعور” و فنية التخدير “رؤى العلي” والممرضات “لينا غازي” و”بشرى مصطفى” و “صلاح طالب” .


إدارة المشفى أكدت أن وضع المريض مستقر وتم نقله إلى قسم الأذنية في المشفى بانتظار شفاء جروحه لتحويله لطبيب أورام لوضع خطته في العلاج الشعاعي .


وسبق للكوادر الطبية الوطنية أن سجلت إنجازات نوعية في مجالات الطب متغلبين بذلك على مايعانيه القطاع الصحي في “سوريا” خلال الحرب ومن نقص في المعدات والأدوية والتدريب.



سناك سوري